الصحافة المغربية وحرية التعبير..و..المثل المغربي الشائع: الفقيه اللي كنتسناو بركتو دخل للجامع ببلغتو !!??

بعض” وجوه” الصحافة المغاربة، بدل التركيز على تحسين اوضاع صحافتنا ووسائلها وأحوال العاملين فيها ،انتهزوا فرصة اليوم العالمي للصحافة ، لينضموا الى حملة الاعلام الجزائري ضد الفيسبوكيين واليوتوبرس المغاربة. وذلك من خلال قناة مغربية في الشمال . حيث انهم يدفعون في اتجاه تدخل الدول لدى منصات التواصل (الفيسبوك. تويتر . اليوتوب….) لاعادة النظر في شروط استخدامها بما يودي لخنق مستخدميها وبما يعرقل حرية التعبير. والله هزلت … فان تتحول عناصر من نقابة صحافية الى بوق لمهاجمة حرية التعبير مثلها مثل عصابة الحكم في الجزائر ومثل بعض الفاسدين وناهبي المال العام الذين يسعون لاسكات الاصوات وتكميم الأفواه ،فذلك فعلا امر ليس مذهلا فحسب ، بل مخجلا ومذلا . الدار البيضاء في 2022/5/10 رئيس الجمعية : محمد الغزاوني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*